الخميس، 27 مارس، 2008

بلا عنوان (إلى من أحب)

لماذا عندما أحسست أن حبك تاج لجبيني .. وجدته طوقا في عنقي ؟؟..
لماذا كلما يبحر قلبي في عينيك .. يجرفه تيار الغرق ؟؟..
لماذا أشعر أن الحب قصير العمر ...
كزبد البحر ...
أو كالشمس بوقت الشفق ؟؟..
---------------------
أنا لم أعشق من قبل ...
لكني حين عشقتك ... استهلكت من الدنيا كل العشق ...
فصار هواك هواء ...
أتنفسه ويتنفسني ...
وماء يطفئ رمضائي ...وسماء تحتل سمائي ...
ورداء قهرا يلبسني ...
صار الحب طريقي بعدما ...
فرضت عيناك على قلبي ..
حظر التجوال بكل الطرق ..
---------------------
أصبحت محاصرا بالحب ... محصورا فيه .. ولا مفر
فهواك قضاء وقدر ..
لم تصرفه جسارة قلبي .. ولم يسترني عنه حذر ..
فالحب عجيب في الكر ..
وجيوش هرقل وكسرى والاسكندر .. تبدو كالنمل
وحبك يبدو كالمارد ..
يسحق ما شاء ويستبقي ..
---------------------
فالسحر الكامن في قوس قزح ..
قد أضناه السحر الساكن في عينيك ..
وإني حين نظرت إليك ..
لم أحسب أن النظرة ..
سوف تشد سهام الحب .. تجاه القوس ..
فترمي قلبي ..
لم أعرف أن لعينيك .. سحر عصا موسى
تسلب كل الأعين حولي ..
وتسحق لبي ..
لم أتخيل أن لديك من الأسلحة عيونا ..
لا تذر ولا تبقي ..
---------------------
وكنت أساءل نفسي ..
هل لذاك الحب ثمن ؟..
حتى أبصرت على خديك ورودا ..
تختال هبوطا .. وصعودا ..
وتغتال شهيدا ..
تلو شهيد ..
وتمزق منهم ألف وريد ..
فتروي ورد الخد دما ..
وتدوي في آذان العشاق رعودا ..
فيغضون البصر ..
خوفا من آثار البرق ..
--------------------
كنت أظن يا فاتنتي .. أن الحب بسيط جدا ..
لكني الآن أراه ..
أصعب نظريات الشرق ..
--------------------
كنت أظن الحب .. مفتاح الأسرار
خاتم سليمان ..
أو مصباح علاء الدين ..
لكني الآن أراه ..
آثار التعذيب العالقة بذاكرتي ..
والإعصار المنتظر لآخرتي ..
إني الآن أراه ..
أعظم سد ..
أراه جدارا بين ضلوع الصدر امتد ..
أرى الحب وهما ..
أرى الحب حلما ..
أمليناه القلم ..
فلم يبرح حد الورق ..
----------------------
هيثم مكارم
(الموءود)

هناك 10 تعليقات:

مصطفى فتحي يقول...

سبحان الله

حاسس انك بتتكلم من قلبك فعلا

تحياتي على "الحالة" التي كتبتها

محمد فوزي يقول...

ايه الجمال والروعه دي يا هيثوم هايل والله بس على فكره بقى انا واحد من الناس اللي ليها عندك حق عرب كبير قوي عشان الكلام ده ميكتبوش الا واحد غرقان في الحب من سنين ومكتم وعامل نفسك مش هنا خالص طب ازاي يا عم معرفتناش بالكلام ده قبل كده! ماشي ياعم عموما ربنا يسمعنا عنك أخبار حلوه قريب .

هيثم مكارم(الموءود) يقول...

إلى مصطفى فتحي :
ما خرج من القلب وقر في القلب ، وما خرج من اللسان لا يتجاوز الآذان.
شكرا لك على مشاركتي "الحالة".
إلى محمد فوزي :
أشكرك على مديحك وإن لم أكن أهلا له ، ولقد أثلجت صدري بطلبك "حق عرب" بنفس درجة ذبحة صدري لضياع جميع حقوق العرب .

f four a يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
هيثم مكارم(الموءود) يقول...

f four a :
يسعدني جدا تبادل الأراء والزيارات ، ويحرجني جدا إطرائك الرقيق ، ويشرفني جدا جدا تشاركنا نفس الهوية مثلما تشاركنا نفس الهواية.
خالص شكري وتقديري

mostafarayan يقول...

اللي انت كاتبه ده حلو قوي

هيثم مكارم(الموءود) يقول...

مصطفى ريان :
شكرا لك وأرجو مشاركتي دوما بآرائك.
تقبل تحياتي

Unique يقول...

غاية في الروعة بجد

لم أعرف أن لعينيك .. سحر عصا موسى
تسلب كل الأعين حولي ..
وتسحق لبي ..
لم أتخيل أن لديك من الأسلحة عيونا ..
لا تذر ولا تبقي ..

كلمات فاجأتني بجمال تراكيبها ونظمها

ملاحظة بسيطة:
ربما لو استبدلت ( تسلب ) بـ ( تستلب ) لكانت اجمل

هيثم مكارم(الموءود) يقول...

ثناؤك الرقيق وسام لقصيدتي ، وملاحظتك أفكر فيها ، وحسبي تفاعلك مع القصيدة لدرجة توجيه هاوٍ مثلي لمواضع القصور فيما يكتب.

شكراً للزيارة وبالغ الشكر لطيب نصحك.

سقراط مصر يقول...

والله انا زهلت من الشعر الجميل ده
والمعاني القوية والتشبيهات
بجد قصيدة جامدة موووت
انت خلتني احتقر مدونتى
ههههههههههههههههههههه
وافكر انى اتوقف لغاية ما نتعلم منك
سلام يا مان